الحركة الإسلامية

الاجتهاد والتجديد

قضايا وطنية

قضايا خارجية


19يناير 2016 ..العيد الرسالي الرابع





تاريخ النشر: 2016-01-20 18:20:00

عدد القراءات: 696


19 يناير2016 ..العيد الرسالي الرابع




يوم 19 يناير 2012 انطلق موقع الخط الرسالي الذي كان إعلانا عن ميلاد تيار مغربي مستقل يحمل تصورات وأفكار مواقف متقدمة على صعيد الساحة الإسلامية والوطنية ، وهي تلك التي استوعبتها أدبيات الخط الرسالي من قبيل : الميثاق الرسالي ، الورقة المذهبية للخط الرسالي ، مفاهيم رسالية ( ماذا يعني أن أكون رساليا ؟ ، الخط الرسالي في مواجهة الفرعونية ، الخط الرسالي في مواجهة السامرية ، الخط الرسالي:وحدة الدين وتنوع الشرائع ..) ومواقف إزاء العديد من القضايا الوطنية والإقليمية والدولية .
اليوم بعد مرور أربع سنوات على الميلاد الرسالي نستطيع أن نرصد حجم التطور النوعي للخط الرسالي الذي انتقل من موقع إلكتروني إلى مؤسسة للدراسات والأبحاث إلى نواة تفكير وحركة باتجاه تجسيد مشروع (الكتلة التاريخية) ضمن مشروع (جمعية رساليون تقدميون) والذي سيشكل نواة جبهة شعبية عريضة تضم إسلاميين ويساريين في معركة واحدة عنوانها الأبرز (لا للرجعية ..لا للانتهازية) .
إننا إذ نودع سنة ونستقبل سنة جديدة ، فإننا عازمون على الاستمرار في هذا الخط والنضال من أجله رغم كل الحصار والمنع والتضييق ، وستكون سنة حافلة بالمبادرات إلى جانب غيرنا من الوطنيين الأحرار والمناضلين الشرفاء ،كما أن أولوياتنا في هذه المرحلة ستتجه أساسا نحو المزيد من (مغربة توجهنا الرسالي) وتوسيع شبكة علاقاته العامة وتطوير الأداء الإعلامي ونشر الأدبيات الرسالية التي تناهض التخلف والتطرف والمزيد من الاستثمار الفكري والحركي في المعركة الحقوقية من أجل الإنسان كل الإنسان في حرياته الفردية والعامة وحقوقه المدنية والسياسية ..إننا نسعى لأن تكون هذه السنة سنة انتصار الحقيقة على الوهم والحرية على القمع والمواطنة على الطائفية والعدالة والاجتماعية على التمييز على أساس محددات الاختلاف .







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق